أهم الأخبار

الرئيسية الاخبار تفاصيل الخبر
وزير الصحة يفتح ملف ٤٠٠ مستشفى تكامل لإعادة توظيفها بشكل مدروس لتقديم خدمة صحية لائقة للمواطنين
27 June 2016

قرر الدكتور أحمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان فتح ملف مستشفيات التكامل التى بلغ عددها نحو٤٠٠ مستشفى بعد أن قامت الوزارة بحصرها لضمان إستغلالها أفضل أستغلال بهدف تقديم خدمات صحيه لائقه للمواطنين خاصا في المناطق المحرومه.

وأوضح وزير الصحة أنه تم تحديد ما يقرب من ٧٥ مستشفى بناء على دراسة مبدئية شاملة أعدت، وطرحت على وزيرة الأستثمار داليا خورشيد لبحث فرص التعاون الأستثمارى فى القطاع الصحى.

وأضاف الوزير ان الدراسة شملت عدة بدائل للإستغلال الأمثل لمستشفيات التكامل من بينها مشاركة  القطاع الخاص بنظام (PPP)،  او تأسيس شركه متخصصه لإداره المستشفيات بالتعاون مع جهات مختلفه،  او تشغيل المستشفيات عن طريق رجال الاعمال،  او عن طريق نقل إداره هذه المستشفيات الي مؤسسات تابعه لوزارة الصحه بهدف الاستفادة منها.

وأشار الى الدراسات الاولية التي اعدتها الصحه أظهرت أن متوسط التكلفه التقديريه لتطوير المستشفي الواحد شامله التجهيزات وتحويلها الي مستشفي مركزي كاملة الخدمات تقدر بحوالي 30 مليون وذلك بحد ادني.

وأوضح ان مستشفيات التكامل التى تم تحديدها تقع في مناطق حيويه داخل 17 محافظه تشمل السويس، والاسماعيليه، والدقهليه، والمنوفيه، والجيزه، والفيوم، وكفر الشيخ، والمنيا، واسوان، والغربيه، وسوهاج، ودمياط، والشرقيه، والبحيره، واسيوط، وقنا، والوادي الجديد.

ومن جانبها قالت داليا خورشيد وزيرة الأستثمار أن الوزارة سوف تقوم بالتعاون مع قيادة الصحه بإعداد  نموذج إستثمارى بهدف التعرف علي أفضل الطرق الأستثمارية المناسبه وفقا لمقومات كل مستشفي بما يضمن جذب أفضل المستثمرين للإستخدام الافضل لهذه المستشفيات وإدارتها بشكل يحقق نفع للمجتمع التي توجد به.

 


 
Top