أهم الأخبار

الرئيسية الاخبار تفاصيل الخبر
بعد موافقة رئيس مجلس الوزراء بإعتماد مجلس إدارتها.. الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى للأطباء تبدء نشاطها الشهر القادم
23 March 2017
أعلن الدكتور ياسر سليمان رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى للأطباء خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد صباح اليوم الاربعاء بمقر الهيئة بالعباسية عن أنه سيتم بدء تفعيل نشاط الهيئة فى شهر إبريل القادم ، وذلك بعد إعتماد مجلس الإدارة من قيبل دولة رئيس مجلس الوزراء بالأمس .
 
وأوضح "ياسر " أن مجلس الإدارة مشكل من 18 عضو يتضمن رئيس مجلس إدارة وأمين عام  ، وعمداء كليات الطب بجامعات القاهرة وعين شمس والاسكندرية والزقازيق وأسيوط وبنى سويف وطب بنين القاهرة جامعة الازهر  ، ورئيس لجنة قطاع الدراسات الطبية بالمجلس الأعلى للجامعات ، وممثلى من القوات المسلحة والشرطة حيث يضم مجلس الإدارة أيضا مدير إدارة الخدمات الطبية العسكرية ورئيس الأكاديمية الطبية العسكرية ومدير كلية الطب بالقوات المسلحة ، وممثل من قطع الخدمات الطبية بالشرطة ، كما تضمن مجلس الإدارة 3  من وزارة الصحة هم رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية ومدير معهد القلب ومدير المجالس الطبية ، بالإضافة الى نقيب أطباء مصر.

وأضاف  " ياسر " أن الهيئة  تهدف  الى تطوير مستوى التدريب الطبى السريرى لخريجى كليات الطب وامتحانهم للتحقق من إستيفائهم للتأهيل الكافى للممارسة الطبية الأمنة ، لافتا الى قيام الهيئة بوضع المواصفات القياسية لمحتوى التدريب الطبى التخصصى على مختلف المستويات ومراعاة المواصفات القياسية لمستوى التدريب بمستشفيات القوات المسلحة ، كما ستتولى الهيئة وضع المواصفات الطبية الواجب توافرها فى المؤسسات الطبية واعتمادها ومراقبة مستوى التدريب بها ، على ان تكون إدارة الخدمات بالقوات السلحة هى المسئولة عن المراقبة المنظمة لمستوى التدريب بمستشفيات القوات المسلحة.

وتابع " ياسر " أن الهيئة ستضع أسس لتقييم الأطباء على مختلف المستويات للتأكد من إستيفائهم التدريب الملائم والذى يشمل عقد امتحان للتاهيل لمزاولة المهنة فى نهاية فترة التدريب الإلزامى (الامتياز ) ومنحهم شهادة اجتياز بذلك ، كما سيتم الاشراف على عقد الامتحانات القومية لقياس استيفاء التدريب التخصصى ، حيث سيحصل من يجتاز الامتحان على شهادة تخصصية تسمى " البورد المصرى "، مشيرا الى عدم الاخلال بأى شهادات أو درجات علمية أو مهنية تم منحها ، كما ستقوم الهيئة بإصدار وإعتماد أية شهادات مهنية فى التخصصات الدقيقة بناء على إستيفاء الاطباء لبرامج تدريبية أو مهارية حالية أو مستحدثة مستقبلا.

وأكد على أن الشهادات التى ستصدرها الهيئة فى هذا الشأن تعتبر من مسوغات الترقية من مستوى الى أخر ومن وظيفة الى أخرى ، مع الاحتفاظ بمعايير القوات المسلحة فى الترقى والتعيين فى الوظائف المختلفة ، كما سيتم توفيق أوضاع الحاصلين حاليا على الشهادات الأكاديمية أو المهنية المعتمدة دون المساس بالأوضاع القانونية أو المالية للحاصلين على هذه المؤهلات.
 
وأشار رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى للأطباء الى أن أول اجتماع لمجلس الادارة سيصدر خلاله قرارا باعتماد الهيكل التنظيمى الادارى للهيئة  ، وسوف يتم  اعتمادة من الجهاز المركزى للتنظيم والادارة ، موضحا أنه سيتم تشكيل لجان علمية تختص بتصريف الشئون العلمية المتعلقة بمهام الهيئة حيث ستشمل لجان علمية مركزية لوضع الأسس الاستراتيجية لبرامج التدريب والامتحانات ، ولجان علمية متخصصة فى كافة التخصصات الطبية ، على أن تشكل كل لجنة علمية من 13 عضوا مقسمين الى 8 أعضاء من الجامعات و4 ترشحهم وزارة الصحة وعضو ترشحه الاكاديمية الطبية العسكرية ، ويشترط فى جميع الأعضاء السابقين حصولهم على درجة الدكتوراه.
 
وأردف  رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى للأطباء أنه سيتم إنشاء لجنة لمراقبة جودة  التعليم والتدريب ، لافتا الى أن فترة التدريب الالزامى هى  سنة وهى لا تلغى سنة الامتياز ولكن تضيف لها محتوى معين للحصول على تصريح مزاولة المهنة ، ومشيرا الى أن الهيئة ليست اختراع مصرى ، فهى قائمة  بالفعل منذ سنوات فى الدول الغربية والاقليمية  ، وأكد على أن شهادة البورد المصرى لا تلغى شهادة الزمالة المصرية .
 
Top