أهم الأخبار

الرئيسية الاخبار تفاصيل الخبر
وزير الصحة يترأس غرفة الأزمات والطوارئ لمتابعة أحوال المصابين ومراجعة جاهزية المستشفيات
11 April 2017
أكد الدكتور أحمد عماد وزير الصحة والسكان على جاهزية جميع المستشفيات والقوى البشرية والمستلزمات الطبية واكياس الدم بمشتقاتها لعلاج مصابى الحادثين الأرهابيين بالكنيسة المرقسية بالإسكندرية و كنيسة ماري جرجس بمدينة طنطا بالغربية، لافتا الى ضخ ٦٢٢ كيس دم لمحافظة الغربية، و ٤٢٢ كيس دم لمحافظة الاسكندرية ،لتعويض ما يتم صرفه للمصابين.. جاء ذلك خلال ترأسه غرفة الأزمات والطوارئ بالوزارة بحضور الدكتورة نانيس عادل مستشار الوزير لشئون المستشفيات والدكتور هشام عطا مساعد الوزير للموارد البشرية والتدريب والدكتور محمد شوقي رئيس قطاع الطب العلاجي وممثل عن بنك الدم.
وكان قد إرتفع عدد الشهداء صباح اليوم الى 45 شهيد فى الحادثين الارهابيين اللذان وقعا أمس بالكنيسة المرقسية بالإسكندرية و كنيسة ماري جرجس بمدينة طنطا بالغربية، بعد وفاة مصاب ضمن مصابى تفجير كنيسة ماري جرجس بطنطا والذي كان ضمن المصابين الذين تم نقلهم الى مستشفى معهد ناصر.
ومن جانبه أوضح الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان انه تم خروج بعض المصابين بالمستشفيات بعد تحسن حالتهم الصحية، ففى الاسكندرية غادر المصابين المستشفيات بعد تلقيهم العلاج اللازم وتماثلهم للشفاء فيما عدا 35 مصاب مازالوا بالمستشفيات منهم 13 حالة بالجامعة ، و7 حالات بمستشفى مصطفى كامل العسكرى، و15 حالة بمستشفى الشرطة ، وجميعهم يخضعون للعلاج والرعاية.
وأضاف " مجاهد " أنه تم خروج بعض المصابين أيضا فى حادث طنطا بعد تماثلهم للشفاء ومازال 29 مصاب بالمستشفيات، 24 منهم بالجامعة ، و5 بالامريكان ، لافتا الى أنه تم تحويل 10 مصابين أمس بالاضافة الى مصاب اليوم الى مستشفى معهد ناصر وهو يعاني من نزيف داخلي وكسر مفتوح بالساق الايسر ويخضع حالياً لعملية جراحية و2 مصاب الى وحدة الحروق بمستشفى المنيرة العام .
Top